مـــــــــــــنـــــــــــــتــــــــــــــدى حـــــــــــبـــــــــيـبـــة

خـــــــاص باللـــــــــــغـــة الـعـــــربـــــيــــــة


    من كتاب كليلة ودمنة الدرس

    شاطر
    avatar
    أ-رمضان

    عدد المساهمات : 151
    تاريخ التسجيل : 05/06/2010

    من كتاب كليلة ودمنة الدرس

    مُساهمة من طرف أ-رمضان في الجمعة أغسطس 22, 2014 4:29 am

    من كتاب كليلة ودمنة
    الدرس
    في يوم من الأيام أصبح الأسد جائعاً فقال للثعلب أحضر لي طعاماً و إلا اضطـررت لأكـلك قـال الثعلب : أمهلني حتى أحضر لك حماراً لتأكله قال الأسد : حسناً اذهب ولا تتأخر .
    فذهـب الثعلـب إلى الحمار وقال له أيها الحمار إن الأسد يبحث عن ملك آخر للغابة فاذهب إليه حتـى تتقـرب منـه , فتعجب الحمار وأخذ يفكر ويحلم بالمنصب الذي ينتظره ويحلم بهيئة مملكته وحاشيتـه ، وعنــدما وصل الحمار عند الأسد وقبل أن يتكلم ضربه الأسد على رأسه فقطع أذنيه ففر الحمار علـى الفور قال الأسد غاضباً : يا ثعلب أحضر لي الحمار ثانية وإلا أكلتك فذهب الثعلب إلى الحمار مـرة ثانيـة وقال له : صحيح إنك حمار كيف تترك مجلس الأسد ملك الغابة وتضيع على نفسك هـذا المنصـب ألا تريد أن تصبح ملكاً قال الحمار : حيلتك مكشوفة تقول إنه يريد أن ينصِّبني ملكاً وهو في الحقيقة يريد أن يأكلني لقد ضربني على رأسي حتى طارت أذناي قال الثعلب : كان يجب أن تطير أذناك حتى يضع التاج على رأسك قال الحمار : كلام معقول هيا بنا للأسد لأعتذر له عن فراري وعندما اقترب الحمار من الأسد ليعتذر له ضربه الأسد فقطع ذيله ففر الحمار مرة أخرى قال الأسد متذمراً للثعلب : أحضره لي فوراً أنا جائع ذهب الثعلب إلى الحمار وقال له : أتعبتني لماذا تفر دائماً من أمام الأسـد قال الحمار : فقدت أذني وذيلي وأنت ما زلت تصر على أنه يريد أن ينصبني ملكاً قال الثعلب : وكيف تجلس على كرسي المُلك وذيلك تحتك قال الحمار : صدقت فأخذ الثعلب الحمار إلى الأسد مرة ثالثـة وفي هذه المرة قام الأسد وافترس الحمار من رقبته فقضي عليه وأمر الأسد الثعلب أن يسلخ الحمـار ويأتيه بالمخ والرئة والكبد والقلب فذهب الثعلب ثم عاد للأسد ومعه الرئة والكبد والقلب فقط فقال الأسد : وأين مخ الحمار يا ثعلب ؟ فقال الثعلب : لو كان له مخ ما عاد بعد قطع أذنيه وذيله قال الأسد : صدقت يا ثعلب .

    *********************************************************************
    تحليل الدرس
    س : ماذا طلب الأسد من الثعلب ؟ ولماذا ؟ وبم رد عليه الثعلب ؟ وهل وافق الأسد ؟
    ج : طلب منه أن يحضر له طعاماً لأنه كان جائعاً وإلا اضطر لأكله.
    أمهلني حتي احضر لك حمارا تأكله - نعم وافق الأسد وقال له اذهب ولا تتأخر.
    س : ما الحيلة التي دبرها الثعلب للحمار ؟ وما رد فعل الحمار ؟
    ج : ذهب إليه وقال له إن الأسد يبحث عن ملكا آخر للغابة فاذهب إليه حتي تتقرب منه ، فتعجب الحمار وبدأ يحلم بالمنصب الذي ينتظره ويحلم بمملكته وحاشيته.
    س :ماذا فعل الأسد عندما ذهب إليه الحمار ؟ وما رد فعل الحمار؟
    ج : ضربه علي أذنه فقطعها ، ففر الحمار هارباً .
    س :بم هدد الأسد الثعلب عندما هرب الحمار ؟
    ج : قال له أحضر لي الحمار مرة أخري وإلا أكلتك .
    س : كيف حاول الثعلب خداع الحمار مرة ثانية ؟
    ج : ذهب إليه وقال له صحيح أنك حمار كيف تترك مجلس الأسد ملك الغابة وتضيع علي نفسك هذا المنصب ألا تريد أن تصبح ملكا .
    س : ما رد فعل الحمار علي قول الثعلب ؟
    ج : قال له حيلتك مكشوفة تقول أنه يريد أن ينصبني ملكا وهو في الحقيقة يريد أن يأكلني لقد ضربني علي رأسي حتى طارت أذناي .
    س : بما علل الثعلب ما فعله الأسد ؟ج : قال له كان يجب أن تطير أذناك حتى يضع التاج علي رأسك .
    س : هل اقتنع الحمار بكلام الثعلب ؟ وضح ؟
    ج: نعم وقال له هيا بنا لأعتذر للأسد عن فراري .
    س : ماذا فعل الأسد عندما اقترب منه الحمار ليعتذر له ؟
    ج : ضربه الأسد فقطع ذيله ، ففر الحمار مرة أخري .
    س :ماذا قال الأسد للثعلب ؟
    ج : أحضره لي فوراً أنا جائع .
    س : ماذا فعل الثعلب المرة الثالثة ؟ وما رد الحمار عليه ؟ وكيف خدعه الثعلب ؟
    ج: ذهب للحمار وقال له أتعبتني لماذا تفر دائما من أمام الأسد قال الحمار فقدت أذني وذيلي ومازالت تصر علي أنه يريد أن ينصبني أسدا قال له كيف تجلس علي كرسي العرش بذيلك .
    س : ماذا فعل الأسد في المرة الثالثة ؟ وبم أمر الثعلب ؟
    ج : هجم الأسد على الحمار وافترسه من رقبته فقضي عليه .
    س : بم أمر الأسد الثعلب ؟
    ج : أمر الثعلب أن يسلخ الحمار ويأتيه بالكبد والرئة والقلب والمخ .
    س : لماذا لم يأتي الثعلب له بمخ الحمار ؟
    ج : لأنه قال له لو كان له مخ ما عاد بعد قطع أذنيه وذيله.
    س : ما الأخطاء التي وقع فيها الحمار ؟
    ج : أنه ذهب للأسد أكثر من مرة بعد أن قطع أذنيه وذيله.
    س : بم تصف الثعلب والحمار ؟
     الثعلب شديد المكر والدهاء. الحمار شديد الغباء والجهل وسوء التصرف .
    س : ما الدروس المستفادة من الموضوع ؟
    ج : 1- أهمية الحذر من غدر الآخرين
    2- أهمية التفكير السليم في اتخاذ القرار المناسب
    3- الغاية تبرر الوسيلة
    4- عدم الوقيعة بيت الآخرين
    5- رجاحة العقل سبب في النجاة
    س : من مؤلف كتاب كليلة ودمنة ؟ وماذا تعرف عنه ؟
    ج : الفيلسوف الهندي بيدبا وقدمه للملك دبشليم وترجمه للعربية عبد الله بن المقفع في العصر العباسي .
    والكتاب مجموعة من القصص والحكايات أتت على لسان الحيوانات للرمز والموعظة والعبرة
    ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

    اللغويات

    الكلمة معناها
    اضطرت أجبرت
    أمهلني أعطني فترة من الوقت
    الحاشية مجموعة من المحيطين بالملك
    متذمر غاضب × راضي
    تتقرب تتودد × تصدر
    فر هرب × ثبت
    تضيع تهدد
    ينصبني يتوجني
    أفترس أهجم وآكل
    عاد رجع × ذهب
    فقدت × كسبت
    اعتذر أتأسف
    افترس التهم
    تصر تصمم× تتراجع
    يسلخ يزيل الجلد
    أتعبتني × أراحتني
    هيئته شكله
    حيلة خدعة ج/ حيل
    جائع × شبعان
    قضي عليه قتله
    قطع بتر × صلة
    مخ ج/ أمخاخ


      الوقت/التاريخ الآن هو الأربعاء سبتمبر 20, 2017 9:25 pm