مـــــــــــــنـــــــــــــتــــــــــــــدى حـــــــــــبـــــــــيـبـــة

خـــــــاص باللـــــــــــغـــة الـعـــــربـــــيــــــة


    عالم من ذهــــــــب

    شاطر
    avatar
    أ-رمضان

    عدد المساهمات : 151
    تاريخ التسجيل : 05/06/2010

    عالم من ذهــــــــب

    مُساهمة من طرف أ-رمضان في الجمعة فبراير 08, 2013 8:07 am

    عالم من ذهب
    الموضوع

    لم يهتم العالم المصريّ المولد والنشأة مصطف السيد، بجمال الذهب والفضة ورونقهما، كما لم تفتح شهيته قيمتهما العالية للكنْزِِ والحيازة، ولكن الخصائص الطبيعية والكيميائية لأصغر دقائقهما،
    هى التى أثارت فضوله؛ بحثاً واستقصاءً ودراسةً، فى إطار ما يطلق عليها "النانو تكنولوجي"، والعكوف على التطبيقات الواعدة فى عدة مجالات، ومنها الطبّ. فقد نجح الدكتور مصطفى السيد بمعاونة فريقه الذي يقوده بمدينة أطلنطا الأمريكية فى التوصل لأول مرة لشفاء سرطان الجلد بنسبة % 100على الحيوانات، وذلك باستخدام قضبان ذهب أو فضة فائقة الدقة والصغر في رصد
    الخلايا السرطانية والالتصاق بها، ثم بإطلاق شعاع "ليزر" منخفض الطاقة، تكتسب هذه القضبان حرارة كافية لإتلاف الخلايا الشريرة، بينما لا تمسُّ الخلايا السليمة فى الجسم، وهذه آليةٌ تعدُّ الأولى من نوعها فى العالم، ويتوقَّع تطبيقُ هذا في علاجِ السرطانِ بقذائف الذهب النانوية خلال سبع سنوات من الآن على الإنسان، وهذه الخصائص تستهدف خلايا السرطان الخبيثة؛ وبذلك يمكنُها رصد أيّ ورم بالجلد؛ حيث تتجمع دقائق الذهب النانوية لتشكل طبقةً مضيئةً على جسم الخلية المريضة وحدها عند الرصد تحت المجهر، بينما لا ترى الخلايا السليمة، فتبدو مثل كوكبةٍ مضيئةٍ وسطَ جسمٍ معتم، ثم بتسليط شعاع "ليزر" مرئِىٍّ منخفضِ الطاقة على هذه الدقائق تتحول إلى حرارة بامتصاص ضوء "الليزر"؛ فتذيب الخلية السرطانية، ويمكن ملاحظةُ الفارق الواضح؛ حيث تظهر تحتَ المجهر دقائقُ الذهب كأجسامٍ فائقة الصغر مضيئة وسطَ مجال معتم، مما يعني قدرةً انتقائية فائقةً لدقائقِ الذهب للالتصاقِ بالخلايا السرطانية.والواقع أن المتابعَ لسيرة الدكتور مصطفي السيد سوف يجدُها حافلةً بالعمل الجادِّ الدَّءُوب، الذى أثمر العديدَ من البحوث والأوراق العلمية التي فاقت الخمسمائة مطبوعة؛ ولذلك نالَ العديدَ من الجوائزِ عبرَ مسيرته، حتَّى تبوأ فى النهاية رئاسةَ وقيادة معملِ ديناميكيات الليزر.بدأت مسيرته بالتخرج في كلية العلوم جامعة عين شمس سنة 1953 م وهي الفترة التي قال : أنها زرعت فيه أسس الطموح العلمي الذى غرسه فيه أساتذة مصريون عظام كما أمضى العديد مكن السنوات في الدراسة ومنح في جامعات أمريكية مرموقة العديد من الجوائز ، منها قلادة العلوم الوطنية الأمريكية التي تعد من أرفع الأوسمة الأمريكية في العلوم عرفانا بإنجازاته في مجال التكنولوجيا الدقيقة المعروفة باسم "النانو تكنولوجي" وتطبيقه لهذه التكنولوجيا في علاج السرطان كما حصل على جائزة الملك فيصل العالمية للعلوم، كما حصل على العديد من الجوائز الأكاديمية العلمية من مؤسسات عديدة، وتولَّى على مدار أكثر من عشرين عاماً رئاسة تحرير مجلة علوم الكيمياء والطبيعة،وهى من أهم المجلات العلمية في العالم.
    ولقد أعطى مصطفى السيد الذهب والفضة قيمة أعلى مما يعطيها الناس له ، فمنهم من يعنى بالتختُّم والزينة بهما، وقديماً عني الشعراء بالرونق والبريق، ولكن عندما يستخدمان في شفاء مرضى السرطان فكيف تقدر قيمتهما؟! ولم يَنْسَ مصطفى السيد وطنه، بل إنه يعملُ على أن يفيد مرضى السرطان في مصر من اختراعِه، وعلى هذا ستستفيد مصر وأمريكا والعالم كلُّه من جهود هذا العالم المصريّ العظيم
    ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
    تحليل الدرس
    س1: بأي شيء اهتم العالم المصري مصطفى السيد؟
    لم يهتم العالم المصري المولد والنشأة بجمال الذهب والفضة ورونقهما, كما لم تفتح شهيته قيمتهما العالية للكنز والحيازة, ولكنه اهتم بالخصائص الطبيعية والكيميائية لأصغر دقائقهما
    س2: لماذا اهتم العالم المصري بالخصائص الكيميائية والطبيعية للذهب الفضة؟
    اهتم الدكتور مصطفى السيد بخصائص الذهب والفضة الكيميائية والطبيعية في أبحاثه ودراساته لاستخدامها في العلاج الطبي لمرضى سرطان الجلد من خلال تكنولوجيا التي يطلق عليه النانو تكنولجي.
    س3: ما المقصود بالنانوتكنولوجي؟
    هي تكنولوجيا متطورة للغاية تعتمد على صنع الآلات والأجهزة بأحجام صغيرة جدا.
    س4: ما النجاح الذي وصل إليه العالم المصري مصطفى السيد؟
    نجح العالم المصري بمعاونة فريق من العلماء بمدينة أطلنطا الأمريكية للتوصل لأول مرة لعلاج شافي لمرض السرطان جلد بنسبة 100% على الحيوانات, مستخدما في ذلك قضبانا من الذهب والفضة فاقة الدقة والصغر لرصد الخلايا المريضة للقضاء عليها.
    س5: كيف نجح العام المصري في علاج مرض سرطان الجلد من خلال الذهب والفضة؟
    استخدم العالم المصري قضبانا من الذهب والفضة فائقة الدقة والصغر لرصد الخلايا المريضة بالسرطان والالتصاق بها ثم إطلاق شعاع ليزر منخفض الطاقة عليها فتكتسب هذه القضبان حرارة كافية لإتلاف الخلايا المريضة ولا تمس الخلايا السليمة.
    س6: ما المميز في قضبان الذهب والفضة؟
    1- تستطيع قضبان الذهب والفضة رصد الخلايا المريضة والالتصاق بها دون غيرها من الخلايا المريضة.
    2- هذه الطريقة هي الطريقة الأول من نوعها في العالم.
    س7: متى يتوقع العالم المصري تجربة هذه الآلية على البشر؟
    يتوقع العالم المصري انتشار هذه الآلية لعلاج البشر من الأورام الخبيثة خلال سبع سنوات.
    س8: ما اسم هذه الطريقة الجديدة في علاج السرطان؟
    أطلق عليها العالم قذائف الذهب النانونية. (أي قذائف الذهب الدقيقة الصغر)
    س9: كيف يمكن رصد الخلايا السرطانية المريضة؟
    تتجمع دقائق الذهب والفضة النانوينة وتشكل طبقة الخلايا السرطانية المريضة وحدها, وتظهر هذه القضبان النانونية مضيئة عند رصدها تحت المجهر, فلا نرى إلا الخلايا السرطانية وحدها كأنها كواكب لامعة في فضاء معتم.
    ثم يقوم العلماء بتسليط شعاع ليزر مرئي منخفض الطاقة على هذه الدقائق المضيئة التي تمتص ضوء الليزر وتحوله إلى حرارة تحرق الخلايا السرطانية وتذيبها.
    س10: كيف نعرف الخلايا السرطانية من الخلايا السليمة؟
    يمكن ذلك بسهولة, لأن قضبان الذهب والفضة النانونية تتجمع على الخلايا المصابة فقط, فتظهر هذه الخلايا المصابة تحت المجهر لامعة كأنها كواكب لامعة في فضاء معتم.
    س11: علام يدل نجاح قضبان الذهب والفضة النانوينة على الوصول للخلايا المريضة؟
    يدل ذلك على أن قضبان الذهب والفضة النانوية الدقيقة لها قدرة انتقائية عالية تمكنها من الالتصاق بالخلايا المريضة لتمييزها عن الخلايا السليمة وبالتالي يمكن التخلص من الخلايا المريضة بسهولة.

    س12: بم تميزت مسيرة الدكتور مصطفى السيد؟ وما الذي أثمرته مسيرته؟
    المتابع لمسيرة الدكتور مصطفى السيد يجد أنها تميزت بالعمل الجاد الدءوب.
    وقد أثمرت هذه المسيرة العديد من الأبحاث والأوراق العلمية التي فاقت الخمسمائة مطبوعة.
    ولذلك فقد نال الكثير من الجوائز عبر مسيرته, حتى وصل في النهاية لرئاسة وقيادة معمل ديناميكا الليزر.
    س13: متى بدأت مسيرة الدكتور مصطفى السيد؟
    بدأت مسيرة الدكتور مصطفى السيد بالتخرج في كلية العلوم جامعة عين شمس سنة 1952م.
    س14: ماذا قال الدكتور مصطفى السيد عن فترة تخرجه من الجامعة؟
    قال بأنها فترة زرعت فيه أسس الطموح العلمي, والذي غرسه في نفسه أساتذة مصريون عظام , أثناء سنوات الدراسة العديدة.
    س15: اذكر أهم الجوائز والتي حصل عليها الدكتور مصطف السيد؟
    حصل على قلادة العلوم الوطنية الأمريكية وهي من أرفع الأوسمة الأمريكية في العلوم, وكانت القلادة عرفانا بإنجازاته في مجال التكنولوجيا الدقيقة المعروفة بالنانو تكنولوجي, وتطبيقه لهذه التكنولوجيا في علاج مرض السرطان.
    وكذلك حصل على جائزة الملك فيصل العالمية في العلوم, وكذلك حصل على العديد من الجوائز الأكاديمية العلمية من مؤسسات عديدة.
    س16: ما اسم المجلة التي تولى الدكتور مصطفى السيد رئاسة تحريرها؟ وعلام يدل ذلك؟
    تولي الدكتور مصطفى السيد رئاسة تحرير مجلة علوم الكيمياء والطبيعة لأكثر من عشرين عاما رغم أن المجلة من أهم المجلات العليمة في العالم.
    وهو أكبر دليل على عبقرية الدكتور مصطفى السيد ونبوغه الفريد.
    س17: كيف رفع الدكتور مصطفى السيد من قيمة الذهب والفضة؟
    لقد أعطى الدكتور مصطفى السيد للذهب والفضة قيمة أعلى مما يعطيها الناس لهما, وذلك انه جعل منهما علاجا لأحد أخطر الأمراض التي عرفتها البشرية.
    س18: كيف ينظر الناس للذهب والفضة؟
    لقد انصب اهتمامهم الناس على بريق الذهب والفضة, فاستخدموهما في الزينة والتختم
    س19: من المستفيد من اختراع الدكتور مصطفى السيد؟
    يستفيد من اختراع الدكتور مصطفى السيد كل البشر في مصر وأمريكا والعالم.
    فهو لم ينس وطنه والدليل على ذلك أنه عمل على أن يفيد مرضى السرطان في مصر من اختراعه.
    ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
    معجم الضاد
    رونق : بريق ولمعان . الشهية : حب الشئ والرغبة فيه . الكنز : الجمع وإدخار . الحيازة : الحصول على الشئ . أثارت : المراد حركت . الفضول : المراد التطلع . استقصاء : بحث تفاصيل الموضوع جملة وتفصيلاً . الإطار : ما أحاط بالشئ والهيكل العام الذى يحدد الموضوع والجمع أطر . العكوف : لزوم العمل والتفرغ له . السرطان : ورم خبيث يتولد فى الخلايا الظاهرة الغدية يتفشى فى الأنسجة المجاورة . الجلد : غشاء سميك يغطى ظاهراً كل أجزاء جسم الإنسان والحيوان . التصاق : تعلق والتحام . الشعاع : الضوء الذى يرى كأنه خيوط . الواحدة : شعاعة الجمع أشعة وشعع . إتلاف : إهلاك وإفساد . تعد : تعتبر . الخصائص : المفرد الخصيصة وهى الصفة التى تميز الشئ وتحدده تبوأ : وصل الخبيث : الفاسد والردئ والمكروه الجمع خبثاء وخبث وخبثة وأخباث جمع الجمع أخابيث . رصد : مراقبة . مرموقة : عالية المجهر : الميكروسكوب وهو آلة بصرية تختص بإظهار الأشياء الصغيرة أكبر بكثير مما هى عليه بالعين المجردة التى لا يراها الجمع مجاهر . الكوكبة : المراد مجموعة . حافلة : ممتلئة . الدءوب : المستمر . أثمر : أنتج وجاء بنتائج مفيدة . عبر : خلال . فاقت : المراد زادت وعلت . نال الشئ : حصل عليه . الأوسمة : المفرد الوسام : شارة تعلق على الصدر مكافأة لمن أجاد المعمل : المختبر الذى تجرى فيه التجارب العلمية وتدرس العلوم التجريبية فى المعمل الجمع معامل . . القلادة : وسام يوضع فى العنق أو على الصدر تقديراً لصاحبه الجمع قلائد . يعنى : المراد : يهتم . اختراع /ابتكار
    قلادة العلوم الوطنية الأمريكية : أعلى وسام أمريكى للعلوم ويرشح لهذه الجائزة التى تمنح سنوياً فى مختلف مجالات العلوم ثمانية من العلماء الأمريكيين ومصطفى السيد هو أول عالم عربى يحصل على هذا الوسام فى الولايات المتحدة
    ===========================================================================================================
    ============
    ============

      الوقت/التاريخ الآن هو الأحد ديسمبر 10, 2017 10:30 pm